برنامج المحاسب العربي الاصدار الأول .. By smsmvb .. مفتوح المصدر .. مصمم باكسيس 2003 [ الكاتب : S_Dream - آخر الردود : khalid_11381 - عدد الردود : 279 - عدد المشاهدات : 20113 ]       »     برنامج المحاسب المسلم 12 – الإصدار الثاني عشر [ الكاتب : حسام هداية - آخر الردود : m0hamedyehia - عدد الردود : 2060 - عدد المشاهدات : 138033 ]       »     تحويل منشأة فردية الى شركة اشخاص [ الكاتب : SHABAN - آخر الردود : sid - عدد الردود : 11 - عدد المشاهدات : 2960 ]       »     استشارة فى قيود شركات مساهمة [ الكاتب : ahmeds - آخر الردود : moamen90 - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 605 ]       »     حصرياً شرح برنامج الأمين الشهير [ الكاتب : إيادأبوجيب - آخر الردود : moamen90 - عدد الردود : 566 - عدد المشاهدات : 33647 ]       »     مؤلفات وأبحاث الأستاذ الدكتور رمضان صديق [ الكاتب : أحمد فاروق سيد حسنين - آخر الردود : بهاء رشيد - عدد الردود : 77 - عدد المشاهدات : 17797 ]       »     وعاء ضريبة الدمغة العادية [ الكاتب : zezo80 - آخر الردود : 203122 - عدد الردود : 5 - عدد المشاهدات : 4040 ]       »     برنامج محاسبة للمقاولات [ الكاتب : auyyy - آخر الردود : احمد الصباغ - عدد الردود : 14 - عدد المشاهدات : 2579 ]       »     برنامج محاسبة ومخزون مجاني ولا يحتاج الى تنصيب - محاسب أمان بـ Access 2003 [ الكاتب : بطرس خوري حداد - آخر الردود : mohamed mashaal - عدد الردود : 92 - عدد المشاهدات : 36967 ]       »     التحليل المالى - باور بوينت [ الكاتب : على أحمد على - آخر الردود : acc_amr - عدد الردود : 268 - عدد المشاهدات : 50194 ]       »     استشارة بخصوص ضريبة القيمة المضافة ل اصل يستخدم فى انتاج سلعة جدول [ الكاتب : zizooooo26 - آخر الردود : zizooooo26 - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 625 ]       »     نسب مجمل الربح للمنشآت الصغيرة (فئة أ) [ الكاتب : على أحمد على - آخر الردود : على أحمد على - عدد الردود : 144 - عدد المشاهدات : 15436 ]       »     كتاب المحاسبة من جمعية المحاسبين والمراجعين المصرية [ الكاتب : ahmed_elmelih - آخر الردود : المحترف - عدد الردود : 1216 - عدد المشاهدات : 62053 ]       »     حمل اسهل واسرع كتاب لاتقان المحاسبه الماليه [ الكاتب : توفيق السيد - آخر الردود : المحترف - عدد الردود : 2496 - عدد المشاهدات : 130098 ]       »     منهج المحاسبة لجميعة المحاسبين والمراجعين المصرية [ الكاتب : على أحمد على - آخر الردود : fekry59 - عدد الردود : 302 - عدد المشاهدات : 56511 ]       »     إليكم البرنامج المحاسبي (صندوق المتجر) نسخته الرابعة الجديدة المطورة [ الكاتب : حنظلة البغدادي - آخر الردود : walidabdellah - عدد الردود : 2399 - عدد المشاهدات : 206519 ]       »     تعليمات بشأن الفحص الضريبى للأنشطة الصادرة لسنة 2019 [ الكاتب : على أحمد على - آخر الردود : على أحمد على - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 837 ]       »     كتاب المحاسبة المالية pdf 1 جامعة العلوم والتكنولوجيا [ الكاتب : مصطفى جمال محمد - آخر الردود : sherif151789 - عدد الردود : 3 - عدد المشاهدات : 9679 ]       »     برامج المراجعة الشاملة والتحليلية [ الكاتب : على أحمد على - آخر الردود : Tamer SHalaby - عدد الردود : 247 - عدد المشاهدات : 73274 ]       »     أريد دالة بالإكسيل لحساب الدمغة النسبية وفقا لهذه النسب [ الكاتب : محاسب 78 - آخر الردود : Mahdy1969 - عدد الردود : 25 - عدد المشاهدات : 9111 ]       »    


إضافة رد
قديم 04-16-2009, 05:25 PM
  #21
أحمد فاروق سيد حسنين
 الصورة الرمزية أحمد فاروق سيد حسنين
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 3,257
Icon1 مشاركة: أخطاء النساء المتعلقة باللباس و الزينة

بسم الله الرحمن الرحيم
حمل كتاب
أخطاء النساء المتعلقة باللباس و الزينة
تأليف
ندا أبو أحمد
و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc اخطاء المرأة المتعلقة باللباس والزينة.doc‏ (311.5 كيلوبايت, المشاهدات 10)
__________________
محاسب قانونى
أحمد فاروق سيد حسنين





اسألكم الدعاء لأبي وأمى
بالرحمة والمغفرة

أحمد فاروق سيد حسنين غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-16-2009, 10:36 PM
  #22
هبه قربت اخلص
مشارك فعال
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
الدولة: مصر
العمر: 31
المشاركات: 131
افتراضي مشاركة: الحجاب حكم وأسرار

اولا بارك الله فيك والموضوع فعلا مهم وفي غايه الخطوره
ثانيا اسفه علي تأخيري في الرد لاني كنت مشغوله
وبعدين يااستاذ احمد الموضوع مش محتاج لرد الموضوع متكامل
(الحلال بين والحرام بين وبينهم شبهات )
وشبهات الايام دي هي التبرج والتزين الزائف
يا استاذ احمد انا بيلفت نظري البرفانات اكثر من التزين دي كمان مشكله كبيره جدا لانها حرام
ومش بس حرام ده الرسول (صلي الله عليه وسلم) قال عن هؤلاء النساء انها في حكم الزانيه
وناس كتير بتستهتر في الكلام ده انا زميلاتي وصديقاتي بقول لهم كتير بس بيقولو احنا بنحبها
وناس بتقول ده مزيل للعرق بس في الاصل اللي هيشم الريحه هيقول ده برفن ولا مزيل وفي مزيلات من غير ريحه
ذي( فيبكس)وبجد جميل
__________________
[frame="6 80"]
[fot1]لا اله الا الله محمد رسول الله[/fot1]
[fot1][fot1]سبحان الله والحمدلله ولا اله الا الله والله اكبر ولا حول ولا قوة الا بالله[/fot1][/fot1]
[/frame]
هبه قربت اخلص غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-16-2009, 11:28 PM
  #23
sara ibrahim
مشارك مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 12
افتراضي مشاركة: الحجاب حكم وأسرار

إن المرأة المحجبة تثبت عملياً أنها صامدة إزاء التيارات الوافدة، والانحرافات السلوكية، وتبرهن عملياً أنها تعتز بحرمة كرامتها، وتغار على تماسك شخصيتها، وتلتزم بأحكام دينها، وتزدري بأساليب الإغراء والإغواء. ونحن نجد ـ والحمد لله ـ ظاهرة التحجب: تتسع يوماً بعد يوم، رغم كل الحملات الضالة، والوسائل الخبيثة، التي يختفي وراءها أعداء الفضيلة، وخصوم الإسلام. سيقول المنافقون، والذين في قلوبهم مرض: ان ظاهرة التحجب (موضة) وليست بدافع الإيمان والتقوى. وسيقول أشباه المتعلمين: إن ظاهرة التحجب (خطوة رجعيّة) لا نعرف لها تفسيراً أوتبريراً. وسيقول السذج والبسطاء: إن ظاهرة التحجب بمناسبة (فصل الشتاء)، وسيعود التهتك بحلول فصل الصيف. ونحن نقول لهؤلاء جميعاً، ولغيرهم: إن الإسلام بدأ غريباً وسيعود غريباً، كما بدأ، فطوبى للغرباء، الصامدين على عقيدتهم. ونقول لهم أن الإسلام نور الله في الأرض، ولن يستطيع دعاة الشر والرذيلة إطفاءه، مهما اقترفت أقلامهم، أو افترت أفواههم:
{يُريدُونَ أن يُطفئوا نورَ اللهِ بأفواهِهِم ويأبى اللهُ إلاّ أن يُتمَّ نُورَهُ ولو كَرِهَ الكافِرونَ}.(التوبة/32)



معرض الصور والتصاميم
الحجاب حكم وأسرار
sara ibrahim غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-16-2009, 11:30 PM
  #24
sara ibrahim
مشارك مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 12
افتراضي مشاركة: الحجاب حكم وأسرار

الحجاب مناعة .........

لقد حرص الإسلام على أن يحوط المسلم بمناعة تحفظ له كرامته وإنسانيته، وتحقق له سعادته واستقراره، وتحول دون حرمته أن تهتك، وعرضه أن يهان، وشرفه أن يستباح. ولهذا نظم الإسلام العظيم (الزواج) وفرض (الحجاب)، ليصون الفرد والأُسرة، ويحفظ المجتمع والدولة، من جنوح الشهوة، وهياج الغريزة، من دون أن يسبب هذا الزواج أو الحجاب (أي عائق أو مشكلة) لتحصيل العلم، أو ممارسة العمل، أو أداء الالتزامات اليومية. والغريزة الجنسية غريزة فطرية جامحة، لا يمكن كبتها أو الحيلولة دون الاستجابة إليها. إلا أن إطلاق العنان لها، من غير تنظيم وتحديد، هبوط إلى أدنى مستويات الحيوانية. فصارت (المسلمة المحجبة) ، ذات شخصية أكثر اتزاناً، وحشمة وجمالاً، من تلك التي تتبذّل، وتبدي مفاتن جسمها، وتستهوي الشباب الطائش، وقد يعتدي عليها بجرائم (المعاكسة) أو (الاختطاف) أو نحو ذلك، ويصيبها من الأذى ما لا قبل لها به، قال تعالى: {يَا أيُّها النبيُّ قُل لأزواجكَ وبناتكَ ونساءِ المؤمنينَ، يُدنينَ عَليهِنَّ من جَلابِيبهنَّ، ذلكَ أدنى أن يُعرَفنَ فلا يُؤذَينَ وكانَ اللهُ غفوُراً رَحيماً}. (الأحزاب/59)

الحجاب الشرعي..........

ليس الحجاب الذي نعنيه مجرد ستر لبدن المرأة .. إن الحجاب عنوان تلك المجموعة من الأحكام الاجتماعية المتعلقة بوضع المرأة في النظام الإسلامي ، والتي شرعها الله سبحانه وتعالى لتكون الحصن الحصين الذي يحمي المرأة ، والسياج الواقي الذي يعصم المجتمع من الافتتان بها ، والإطار المنضبط الذي تؤدي المرأة من خلاله وظيفة صناعة الأجيال ، وصياغة مستقبل الأمة وبالتالي المساهمة في نصر الإسلام والتمكين له .
من كتاب الشيخ / محمد بن أحمد بن إسماعيل المقدم " عودة الحجاب "

التعديل الأخير تم بواسطة أحمد فاروق سيد حسنين ; 05-12-2009 الساعة 01:46 PM
sara ibrahim غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-16-2009, 11:36 PM
  #25
sara ibrahim
مشارك مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 12
افتراضي مشاركة: الحجاب حكم وأسرار

الحجاب إيمان طهارة تقوى حياء عفة
دار القاسم




الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:
فقد لقيت المرأة المسلمة من التشريع الإسلامي عناية فائقة كفيلة بأن تصون عفتها، وتجعلها عزيزة الجانب، سامية المكان، وإن الشروط التي فرضت عليها في ملبسها وزينتها لم تكن إلا لسد ذريعة الفساد الذي ينتج عن التبرج بالزينة، وهذا ليس تقييداً لحريتها بل هو وقاية لها أن تسقط في درك المهانة، ووحل الابتذال، أو تكون مسرحاً لأعين الناظرين.
فضائل الحجاب
الحجاب طاعة لله عز وجل وطاعة للرسول :
أوجب الله طاعته وطاعة رسول فقال: وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُّبِينًا [الأحزاب:36].
وقد أمر الله سبحانه النساء بالحجاب فقال تعالى: وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا [النور:31].
وقال سبحانه: وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى [الأحزاب:33]، وقال تعالى: وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ [الأحزاب:53]، وقال تعالى: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ [الأحزاب:59].
وقال الرسول : { المرأة عورة } يعني يجب سترها.
الحجاب عفة
فقد جعل الله تعالى التزام الحجاب عنوان العفة، فقال تعالى: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ [الأحزاب:59]، لتسترهن بأنهن عفائف مصونات فلا يتعرض لهن الفساق بالأذى، وفي قوله سبحانه فَلَا يُؤْذَيْنَ إشارة إلى أن معرفة محاسن المرأة إيذاء لها ولذويها بالفتنة والشر.
الحجاب طهارة
قال سبحانه وتعالى: وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ [الأحزاب:53].
فوصف الحجاب بأنه طهارة لقلوب المؤمنين والمؤمنات لأن العين إذا لم تر لم يشته القلب، ومن هنا كان القلب عند عدم الرؤية أطهر، وعدم الفتنة حينئذ أظهر لأن الحجاب يقطع أطماع مرضى القلوب: فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ [الأحزاب:32].
الحجاب ستر
قال رسول الله : { إن الله حيي ستير، يحب الحياء والستر }، وقال : { أيما امرأة نزعت ثيابها في غير بيتها خرق الله عز وجل عنها ستره }، والجزاء من جنس العمل.
الحجاب تقوى
قال تعالى: يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْءَاتِكُمْ وَرِيشًا وَلِبَاسُ التَّقْوَىَ ذَلِكَ خَيْرٌ [الأعراف:26].
الحجاب إيمان
والله سبحانه وتعالى لم يخاطب بالحجاب إلا المؤمنات فقد قال سبحانه وتعالى: وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ وقال الله عز وجل: وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ .
ولما دخل نسوة من بني تميم على أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها عليهن ثياب رقاق قالت: { إن كنتن مؤمنات فليس هذا بلباس المؤمنات، وإن كنتين غير مؤمنات فتمتعن به }.
الحجاب حياء
قال : { إن لكل دين خلقاً، وإن خلق الإسلام الحياء }، وقال : { الحياء من الإيمان، والإيمان في الجنة }، وقال عليه الصلاة السلام: { الحياء والإيمان قرنا جميعاً، فإن رفع أحدهما رفع الآخر }.
الحجاب غيرة
يتناسب الحجاب أيضاً مع الغيرة التي جُبل عليها الرجل السوي الذي يأنف أن تمتد النظرات الخائنة إلى زوجته وبناته، وكم من حرب نشبت في الجاهلية والإسلام غيرة على النساء وحمية لحرمتهن، قال علي رضي الله عنه: "بلغني أن نساءكم يزاحمن العلوج –أي الرجال الكفار من العجم – في الأسواق ألا تغارون؟ إنه لا خير فيمن لا يغار ".
قبائح التبرج
التبرج معصية لله ورسول
ومن يعص الله ورسوله فإنه لا يضر إلا نفسه، ولن يضر الله شيئاً، قال رسول الله : { كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى، قالوا: يا رسول الله ومن يأبى؟ قال: من أطاعني دخل الجنة، ومن عصاني فقد أبى }.
التبرج يجلب اللعن والطرد من رحمة الله
قال رسول الله : { سيكون في آخر أمتي نساء كاسيات عاريات، على رؤوسهن كأسنمة البخت، العنوهن فإنهن ملعونات }.
التبرج من صفات أهل النار
قال رسول الله : { صنفان من أهل النار لم أرهما: قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات.. } الحديث.
التبرج سواد وظلمة يوم القيامة
رُوي عن النبي أنه قال: { مثل الرافلة في الزينة في غير أهلها، كمثل ظلمة يوم القيامة لا نور لها }، يريد أن المتمايلة في مشيتها وهي تجر ثيابها تأتي يوم القيامة سوداء مظلمة كأنها متسجدة في ظلمة والحديث – وإن كان ضعيفاً – لكن معناه صحيح وذلك لأن اللذة في المعصية عذاب، والطيب نتن، والنور ظلمة، بعكس الطاعات فإن خلوف فم الصائم ودم الشهيد أطيب عند الله من ريح المسك.
التبرج نفاق
قال النبي : { خير نسائكم الودود الولود، المواسية المواتية، إذا اتقين الله، وشر نسائكم المتبرجات المتخيلات وهن المنافقات لا يدخلن الجنة إلا مثل الغراب الأعصم }، الغراب الأعصم: هو أحمر المنقار والرجلين، وهو كناية عن قلة من يدخل الجنة من النساء لأن هذا الوصف في الغربان قليل.
التبرج تهتك وفضيحة
قال رسول الله : { أيما امرأة وضعت ثيابها في غير بيت زوجها، فقد هتكت ستر ما بينها وبين الله عز وجل }.
التبرج فاحشة
فإن المرأة عورة وكشف العورة فاحشة ومقت قال تعالى: وَإِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً قَالُواْ وَجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءنَا وَاللّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء [الأعراف:28]، والشيطان هو الذي يأمر بهذه الفاحشة الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَاء [البقرة:268].
التبرج سنة إبليسية
إن قصة آدم مع إبليس تكشف لنا مدى حرص عدو الله إبليس كشف السوءات، وهتك الأستار، وأن التبرج هدف أساسي له، قال تعالى: يَا بَنِي آدَمَ لاَ يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْءَاتِهِمَا [الأعراف:27].
فإذن إبليس هو صاحب دعوة التبرج والتكشف، وهو زعيم زعماء ما يسمي بتحرير المرأة.
التبرج طريقة يهودية
لليهود باع كبير في مجال تحطيم الأمم عن طريق فتنة المرأة وهم أصحاب خبرة قديمة في هذا المجال، حيث قال النبي : { فاتقوا الدنيا واتقوا النساء، فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء }.
التبرج جاهلية منتنة
قال تعالى: وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى [الأحزاب:33].
وقد وصف النبي دعوى الجاهلية بأنها منتنة أي خبيثة فدعوى الجاهلية شقيقة تبرج الجاهلية، وقد قال النبي : { كل شيء من أمر الجاهلية موضوع تحت قدمي }، سواء في ذلك تبرج الجاهلية، ودعوى الجاهلية، وحمية الجاهلية.
التبرج تخلف وانحطاط
إن التكشف والتعري فطرة حيوانية بهيمية، لا يميل إليه الإنسان إلا وهو ينحدر ويرتكس إلى مرتبة أدنى من مرتبة الإنسان الذي كرمه الله، ومن هنا كان التبرج علامة على فساد الفطرة وانعدام الغيرة وتبلد الإحساس و موت الشعور:
لحد الركبتين تشمرينا *** بربك أي نهر تعبرين
كأن الثوب ظلٌ في صباح *** يزيد تقلصاً حيناً فحينا
تظنين الرجال بلا شعور *** لأنكِ ربما لا تشعرينا
التبرج باب شر مستطير
وذلك لأن من يتأمل نصوص الشرع وعبَر التاريخ يتيقن مفاسد التبرج وأضراره على الدين والدنيا، لا سيما إذا انضم إليه الاختلاط المستهتر.
فمن هذه العواقب الوخيمة:
تسابق المتبرجات في مجال الزينة المحرمة، لأجل لفت الأنظار إليهن.. مما يتلف الأخلاق والأموال ويجعل المرأة كالسلعة المهينة.
ومنها: فساد أخلاق الرجال خاصة الشباب ودفعهم إلى الفواحش المحرمة.
ومنها: المتاجرة بالمرأة كوسيلة للدعاية أو الترفيه في مجالات التجارة وغيرها.
ومنها: الإساءة إلى المرأة نفسها باعتبار التبرج قرينة تشير إلى سوء نيتها وخبيث طويتها مما يعرضها لأذية الأشرار والسفهاء.
ومنها: انتشار الأمراض لقوله : { لم تظهر الفاحشة في قوم قط حتى يعلنوا بها إلا فشا فيهم الطاعون والأوجاع التي لم تكن في أسلافهم الذين مضوا }.
ومنها: تسهيل معصية الزنا بالعين: قال عليه الصلاة والسلام: { العينان زناهما النظر } وتعسير طاعة غض البصر التي هي قطعاً أخطر من القنابل الذرية والهزات الأرضية.قال تعالى: وَإِذَا أَرَدْنَا أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُواْ فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا [الإسراء:16]، وجاء في الحديث: { أن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه أوشك أن يعمهم الله بعذاب }.
فيا أختي المسلمة:
هلا تدبرت قول الرسول : { نَحِ الأذى عن طريق المسلمين } فإذا كانت إماطة الأذى عن الطريق من شعب الإيمان فأيهما أشد شوكة... حجر في الطريق، أم فتنة تفسد القلوب وتعصف بالعقول، وتشيع الفاحشة في الذين آمنوا؟
إنه ما من شاب مسلم يُبتلى منك اليوم بفتنة تصرفه عن ذكر الله وتصده عن صراطه المستقيم – كان بوسعك أن تجعليه في مأمن منها – إلا أعقبك منها غداً نكال من الله عظيم.
بادري إلى طاعة الله، ودعي عنك انتقاد الناس، ولومهم فحساب الله غداً أشد وأعظم.
الشروط الواجب توفّرها مجتمعه حتى يكون الحجاب شرعياً.
الأول: ستر جميع بدن المرأة على الراجح.
الثاني: أن لا يكون الحجاب في نفسه زينة.
الثالث: أن يكون صفيقاً ثخيناً لا يشف.
الرابع: أن يكون فضفاضاً واسعاً غير ضيق.
الخامس: أن لا يكون مبخراً مطيباً.
السادس: أن لا يشبه ملابس الكافرات.
السابع: أن لا يشبه ملابس الرجال.
الثامن: أن لا يقصد به الشهرة بين الناس.
احذري التبرج المقنع
إذا تدبرت الشروط السابقة تبين لك أن كثيراً من الفتيات المسميات بالمحجبات اليوم لسن من الحجاب في شيء وهن اللائي يسمين المعاصي بغير اسمها فيسمين التبرج حجاباً، والمعصية طاعة.
لقد جهد أعداء الصحوة الإسلامية لو أدها في مهدها بالبطش والتنكيل، فأحبط الله كيدهم، وثبت المؤمنين و المؤمنات على طاعة ربهم عز وجل. فرأوا أن يتعاملوا معها بطريقة خبيثة ترمي إلى الانحراف عن مسيرتها الربانية فراحوا يروجون صوراً مبتدعة من الحجاب على أن أنها "حل وسط " ترضي المحجبة به ربها –زعموا- وفي ذات الوقت تساير مجتمعها وتحافظ على " أناقتها "!
سمعنا وأطعنا
إن المسلم الصادق يتلقى أمر ربه عز وجل ويبادر إلى ترجمته إلى واقع عملي، حباً وكرامة للإسلام واعتزازا ً بشريعة الرحمن، وسمعاً وطاعة لسنة خير الأنام غير مبال بما عليه تلك الكتل الضالة التائهة، الذاهلة عن حقيقة واقعها والغافلة عن المصير الذي ينتظرها.
وقد نفى الله عز وجل الإيمان عمن تولى عن طاعته وطاعة رسوله فقال: وَيَقُولُونَ آمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالرَّسُولِ وَأَطَعْنَا ثُمَّ يَتَوَلَّى فَرِيقٌ مِّنْهُم مِّن بَعْدِ ذَلِكَ وَمَا أُوْلَئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ، وَإِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ إِذَا فَرِيقٌ مِّنْهُم مُّعْرِضُونَ [النور:47،48]، إلى قوله إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَن يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ، وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَخْشَ اللَّهَ وَيَتَّقْهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ [النور:51،52].
وعن صفية بنت شيبة قالت: بينما نحن عند عائشة رضي الله عنها قالت: فذكرت نساء قريش وفضلهن، فقالت عائشة رضي الله عنها: ( إن لنساء قريش لفضلاً، وإني والله ما رأيت أفضل من نساء الأنصار أشد تصديقاً لكتاب الله، ولا إيماناً بالتنزيل، لقد أنزلت سورة النور وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ [النور:31] فانقلب رجالهن إليهن يتلون ما أنزل الله إليهن فيها، ويتلو الرجل على امرأته وابنته وأخته وعلى كل ذي قرابته، فما منهن امرأة إلا قامت إلى مرطها المرحل (أي الذي نقش فيه صور الرحال وهي المساكن) فاعتجرت به (أي سترت به رأسها ووجهها) تصديقاً وإيماناً بما أنزل الله في كتابه، فأصبحن وراء رسول الله معتجرات كأن على رؤوسهن الغربان ).
وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه.
sara ibrahim غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-16-2009, 11:54 PM
  #26
هبه قربت اخلص
مشارك فعال
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
الدولة: مصر
العمر: 31
المشاركات: 131
افتراضي مشاركة: الحجاب حكم وأسرار

ياجماعه انا هقول حاجه واحده بس كمان في الموضوع ده
الايات التي نزلت تخص الحجاب من النساء اللاتي عاصرن هذه الايات انهن الطاهرات العفيفات نساء النبي
ونساء الصحابه والمؤمنين وممن يستترو من الصحابه0000000000000؟
فنظر الي زمن الذئاب وقل بالله عليك من اولي ان تتحجب
يريدون تحرير المرأه وهم في الواقع يريدون تجريدها من كل شيء حجابها حيائها
__________________
[frame="6 80"]
[fot1]لا اله الا الله محمد رسول الله[/fot1]
[fot1][fot1]سبحان الله والحمدلله ولا اله الا الله والله اكبر ولا حول ولا قوة الا بالله[/fot1][/fot1]
[/frame]
هبه قربت اخلص غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-17-2009, 02:00 AM
  #27
أحمد فاروق سيد حسنين
 الصورة الرمزية أحمد فاروق سيد حسنين
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 3,257
Icon25 مشاركة: الحجاب حكم وأسرار

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخت / هبه
الأخت / سارة

جزاكم الله خيراً و غفر لكم و بارك لكم و عليكم و زادكم هدايه و فقهكم فى الدين
أنا كان يهمنى جداً جداً جداً رأى و مشاركات الأخوات
أما بالنسبة لما أثارته الأخت هبه بارك الله فيها من مسألة تعطر المرأة فأكمل الموضوع بالاتى :

منقول من كتاب أخطاء النساء فى اللباس و الزينة
- خروج المرأة متعطرة
إن خروج المرأة متعطرة ذريعة من الذرائع التي سدها الإسلام منعاً للإثارة وتهيج شهوات الرجال
بل منع الإسلام خروج المرأة متعطرة حتى إلى المسجد
فقد اخرج الإمام مسلم من حديث زينب الثقفيه – زوجة عبد الله بن مسعود قالت:
" قال لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا شهدت إحداكن المسجد فلا تمس طيباً"
وإذا كان الإسلام قد نهي المرأة عن التطيب عند إرادة الذهاب إلى المسجد وهو اشرف بقاع الأرض لتؤدي أعظم شعيره في الإسلام مع من طهرت قلوبها وزكت نفوسهم وأشرقت وجوههم بماء الوضوء ولهجت ألسنتهم بذكر الله، فما القول بمن خرجت في كامل زينتها متلطخة بالعطر الفواح الصاخب في مجالس اللهو وفي الطرقات والشوارع
هذه المرأة قال عنها النبي صلى الله عليه و سلم من حديث أخرجه الأمام أحمد والنسائي:
"أيما امرأة أستعطرت فمرت علي قوم ليجدوا من ريحها فهي زانية"
قال المناوي:
كما في فيض القدير معللاً لماذا وصفها النبي صلى الله عليه و سلم بأنها زانية لأنها هيجت شهوة الرجال بعطرها وحملتهم على النظر اليها فكل من ينظر إليها فقد زني بعينية ويحصل لها إثم ذلك لأنها حملته على النظر إليها وشوشت قلبه. أ هـ
- و من الأخطاء كذلك:
خروج المرأة من بيتها - غير متعطرة- ولكنها تحمل طفلها الذي عطرته وهذا لا يجوز
- لأن كله لفت أنظار الرجال إليها بسبب الرائحة مازالت موجودة فبقي حكم التخريج
وأخرج الإمام مسلم عن أبي هريرة قال:
"قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أيما امرأة أصابت بخوراً فلا تشهد معنا العشاء الآخرة"
- وقد وجه سؤال للجنة الدائمة للإفتاء:
هناك حديث يمنع النساء من استعمال الطيب والروائح المعطرة وخاصة عن الذهاب إلى المسجد فهل يجوز التطيب لتخفيف رائحة جسدها التي لا يزيلها الصابون؟
الجواب: الأصل أنه لا يجوز للمرأة التطيب بماله رائحة عطرة إذا أرادات الخروج من بيتها سواء كان خروجها إلى المسجد أم إلى غيره لعموم قوله صلى الله عليه و سلم " أيما امرأةأستعطرت ثم خرجت فمرت على قوم ليجدوا ريحها فهي زانية وكل عين زانية" رواه أحمد والنسائي والحاكم من حديث أبي موسي رضي الله عنه. وليس هناك رائحة في الجسد لا يزيلها الصابون فيما نعلم حتى تحتاج بعد اغتسالها إلى استعمال الطيب وليست المرأة أيضاً مطالبة بالذهاب إلى المسجد بل صلاتها في بيتها خير لها من صلاتها في المسجد
- استعمال العطور المحتوية على الكحول (البرفان – الكولونيا)
أكثر الروائح العطرية المعروفة بـ( الكولونيا أو البارفانات)تحتوي على مادة الكحول (الاثيليي)وقد ثبت بقول أهل الخبرة من الأطباء أنها مسكرة وعلى هذا فلا يجوز استعمالها كطيب لأمرين
الأول: ان الله تعال قال:
{إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ وَالْأَزْلَامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}(المائدة 90)
فسمى الله تعالى الخمر وهي كل مسكر رجساً، وأمر باجتنابها وهذا يقتضي الاجتناب المطلق الذي لا ينتفع معه بشيء من المسكر. وكذلك أمر النبي r بإراقة الخمر ولو كانت فيها منفعة أخري لبينها كما بين جواز الانتفاع بجلود الميتة. ولما أراقها فلا يخفي على منصف أن التضمخ بالطيب المذكور والتلذذ برائحته واستطابته واستحسانه مع أنه مسكر فيه ما فيه وكيف تطيب نفس مؤمن أن يضعه على جسده وربه سبحانه وتعالى يقول له "فَاجْتَنِبُوهُ "
الأمر الثاني:
أن الخمر نجس – عند جمهور العلماء من الأئمة الاربعه وغيرهم فتحرم على هذا الصلاة في الثوب أو البدن الذي أصابه هذا العطر بل تبطل الصلاة عند الجمهور بذلك
ملحوظة:
هناك من أهل العلم من أجاز هذه العطور إذا كانت نسبة الكحول فيها قليلة أو إذا كانت هذه العطور مذابة بغير هذا الكحول ولكن الأحوط ترك ذلك كله وعدم وضع هذه العطور
و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
__________________
محاسب قانونى
أحمد فاروق سيد حسنين





اسألكم الدعاء لأبي وأمى
بالرحمة والمغفرة

أحمد فاروق سيد حسنين غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-17-2009, 03:08 AM
  #28
أحمد فاروق سيد حسنين
 الصورة الرمزية أحمد فاروق سيد حسنين
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 3,257
Icon28 مشاركة: محاضرات عن الحجاب

بسم الله الرحمن الرحيم

حمل

محاضرات صوتية عن الحجاب

أيتها المرأة الحجاب ؟ أو النار .. محمد بن صالح المنجد تحميل
الحجاب قبل الحساب وجدي غنيم تحميل
الحجاب إلى أين ؟ منوع تحميل
المؤامرة على الحجاب وجدي غنيم تحميل
أبي يعارض الحجاب إبراهيم الشربيني تحميل
شبهات في وجه الحجاب محمد حسين يعقوب تحميل
الحجاب ابوبكر الجزائري تحميل
المرأة ودعوة التحرير صالح بن حميد تحميل
تمزيق في تزويق إبراهيم الحارثي تحميل
إمرأة تهفو إلى مثلها القلوب منوع تحميل
أختاه هل تريدين السعادة ؟ علي القرني تحميل
اللؤلؤ المكنون منوع تحميل
لباس المرأة المسلمة سلمان بن فهد العودة تحميل
أين أنتن من هؤلاء ؟ خالد الراشد تحميل
أسيرات البيوت خالد الصقعبي تحميل
كفى عبثا باللباس ! د خالد السبت تحميل
أفيقي أخيّه !!! منوع تحميل
الخمار المزيف ! محمد المحيسني تحميل
ماذا فعلو بحجاب المرأة ؟ محمد بن صالح المنجد تحميل
العجب العجاب في قصص الحجاب منوع تحميل


و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
__________________
محاسب قانونى
أحمد فاروق سيد حسنين





اسألكم الدعاء لأبي وأمى
بالرحمة والمغفرة

أحمد فاروق سيد حسنين غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-17-2009, 03:39 AM
  #29
أحمد فاروق سيد حسنين
 الصورة الرمزية أحمد فاروق سيد حسنين
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 3,257
Icon28 مشاركة: قصص وعبر ، الحجاب

بسم الله الرحمن الرحيم


__________________
محاسب قانونى
أحمد فاروق سيد حسنين





اسألكم الدعاء لأبي وأمى
بالرحمة والمغفرة

أحمد فاروق سيد حسنين غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-17-2009, 05:46 AM
  #30
أحمد فاروق سيد حسنين
 الصورة الرمزية أحمد فاروق سيد حسنين
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 3,257
Icon1 مشاركة: أكثر من 300 كتاب

بسم الله الرحمن الرحيم

حمل كتب
( أكثر من 300 كتاب )

للمرأة و الأسرة المسلمة

روعة

على الرابط


و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
__________________
محاسب قانونى
أحمد فاروق سيد حسنين





اسألكم الدعاء لأبي وأمى
بالرحمة والمغفرة

أحمد فاروق سيد حسنين غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:34 AM